المصرى يشترط التنازل عن المستحقات لفسخ عقد أى لاعب

وضع مجلس إدارة النادي المصري، برئاسة كامل أبو علي، شرطاً رئيسياً للموافقة على رحيل أى لاعب عن الفريق خلال الفترة المقبلة، وهو أن يتم فسخ التعاقد بالتراضي والتنازل بشكل رسمى عن المستحقات أو تسويتها مع النادى، وذلك تحسباً للقضايا التى يتم رفعها من قبل اللاعبين ضد النادى، والتي كلفت المصري الكثير من الغرامات فى الفترة الماضية. وكان المصري قد فسخ تعاقده بالتراضي مع الثنائي شريف دابو، والنيجيري أنتوني أكبوتو بالتراضي، وذلك لعدم حاجة الفريق لخدماتهم. وبدأت لجنة التعاقدات بالنادي المصري مراجعة عقود اللاعبين الذين تنتهي عقودهم قبل نهاية الموسم الجاري، خاصة إيزي إيميكا، محمد جريندو وإسلام عطية، وذلك لبحث التجديد لهم، ومن المقرر أن تستطلع اللجنة رأي الجهاز الفني للفريق بقيادة ميمي عبد الرازق لحسم احتياجات الفريق. في ذات السياق، دخل مصطفى جميل جناح نادي المنصورة اهتمامات كثير من أندية الدوري الممتاز للحصول على خدماته خلال الميركاتو الصيفي المقبل، وعلم اليوم السابع ان جميل تلقى أكثر من عرض خلال الفترة الماضية وأصبح مرشحا بقوة للانتقال إلي أحد أندية الدوري الممتاز عبر بوابة فريقي المصري البورسعيدي والاسماعيلي بدءًا من الموسم المقبل. من ناحية أخرى، حرص الجهاز الفني للنادي المصري بقيادة ميمي عبد الرازق المدير الفني للفريق، على عقد عدة جلسات نفسية مع اللاعبين، وذلك لتحفيزهم على استعادة الانتصارات في الدوري بعد تراجع النتائج خلال الفترة الماضية وآخرها الهزيمة أمام أسوان بثلاثية نظيفة. ويستعد النادي المصري لمواجهة الداخلية في المباراة التي تجمع الفريقين، في السابعة مساء الاثنين المقبل على ستاد برج العرب بالإسكندرية، ضمن منافسات الجولة 28 من عمر مسابقة الدوري، وكانت مباراة الدور الأول التي جمعت الفريقين قد انتهت بفوز المصري بهدف نظيف.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com